اقتصاد

أنواع العملات الرقمية

أنواع العملات الرقمية

أنواع العملات الرقمية غير وجود العملات الرقمية طريقة تفكير المجتمع حول

المال بشكل كامل مما أدى ظهور عملات مثل بيتكوين و الايثريوم وغيرها المئات من العملات المشفرة

الموجودة بشكل الكتروني فقط الى سعي الحكومات والبنوك المركزية العالمية للقيام بالبحث في كيفية تطوير وتصنيع العملات الرقمية على مستوى وطني.
ومع استمرار توسع الاقتصاد الرقمي يتزايد استخدام العملة الرقمية بسرعة وعليه فان مفهوم

العملات الرقمية كونها نقود في شكل الكتروني يتم تبادلها

كما ان مقابل سلع وخدمات دون استخدام النقود المادية المستخدمة في تحصيل ودفع الفواتير التقليدية الورقية او استخدام العملات المعدنية بشكل عادي، فالنقود الرقمية غير ملموسة مادياً بل يتم احتسابها ونقلها باستخدام أنظمة عبر الانترنت .
ويمكن ان تمثل النقود الرقمية العملات الورقية ايضاً مثل

أشترك بـ قناة مقدسي على اليوتيوب

اقراء أيضاً : ماذا يحدث لعملاتك المشفرة إذا مت؟ العملات الاكترونية

كما ان الدولار او اليورو حيث يتم تبادلها الكترونياً باستخدام تقنيات مثل الهواتف الذكية وبطاقات الائتمان وحتى على مستوى إمكانية تحويلها الى نقد مادي من خلال استخدام أجهزة الصراف الالي.

أنواع العملات الرقمية

يوجد حالياً عدة أنواع من العملة الالكترونية قيد التداول والتطوير
العملة الرقمية للبنك المركزي:
تسعى الدول والحكومات المصدرة للاموال في التقدم

كما خطوة للامام في إصدارها نسخ رقمية من عملاتها الورقية وبذلك بدأت الصين في اصدار عملاتها بشكل رقمي وكذلك يدرس

الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي خطة إصداره عملة

رقمية لبلده وقامت سويسرا بعدة دراسات لمعرفة مدى اثر عملات البنوك المركزية الرقمية على الاقتصاد .

العملة المشفرة

هذا النوع من العملات الالكترونية يتم تطويره من قبل اطراف

وجهات خاصة ومستقلة عن البنك المركزي او المؤسسات الحكومية وتسمى بالعملة المشفرة لانه يتم تشفير العملات

كما انه لجعلها مقاومة للسرقة او العبث وجعل الشبكة المتداول عليها اكثر اماناً ،وبهذا فان اكبر عملتين مشفرتين في العالم هما البيتكوين والايثريوم حيث تكون هذه العملات لا مركزية أي انه لا يوجد طرف واحد مسؤول عن اصدار او تغيير هذه العملة.

العملة المستقرة

هذه العملة نوع من العملات المشفرة الاختلاف بينهما يقوم على

ان العملات المستقرة مدعومة باصول احتياطية مثل الذهب او الدولار الأمريكي وتم تصميم هذا النوع من العملات

كما بحيث لا تتعرض الى تقلبات في القيمة مثل العملة المشفرة التقليدية بل تكتسب العملة المستقرة قيمتها من قيمة الأصل الذي يدعمها، وقد حاولت facebook العمل على مشروع تطوير عملة مستقرة لكنها باعت أصول التشفير لاحد البنوك الامريكية الذي يزعم اطلاق العملة المستقرة لاحقاً.

طريقة الاستثمار في العملات الرقمية

يمكنك شراء معظم أنواع العملات الرقمية الالكترونية سواء مشفرة او مستقرة

من خلال البورصات المشفرة الموجودة في العالم ومع ذلك

كما لا تقدم كل البورصات جميع أنواع العملات المشفرة لذا عليك البحث عن البورصة التي تقدم العملة التي تهتم بالاستثمار فيها.
لكن الاستثمار في العملات المشفرة هو استثمار شديد التقلب ويحتاج الى معرفة سابقة في عالم الاستثمار والوعي بمخاطر تقلبات السوق واحتمالية الخسارة في أي وقت.

فوائد ومميزات العملة الرقمية

الدفع اسرع
يتم استخدام العملات الرقمية لاتمام عمليات الدفع بشكل

كما انه اسهل واسرع من الوسائل الحالية التقليدية بما فيها التحويلات البنكية التي قد تحتاج الى أيام لتأكيد العملية في المؤسسات المالية.

تحويل دولي ارخص
المعاملات المالية على المستوى الدولي مكلفة وصعبة بالعادة لانه يتم فرض

رسوم كبيرة على الافراد لنقل الأموال من بلد لاخر لذا تتميز العملات

الرقمية على تخفيض وإلغاء هذه الرسوم العالية من خلال جعلها اسرع واقل تكلفة .

إمكانية الوصول 7/24
من صعوبات التي تواجه المعاملات المالية التقليدية حالياً هو عدم توفرها

كما انه في جميع الأوقات او عند الحاجة اليها وتحتاج هذه المعاملات الى وقت أطول خلال الاجازات ونهايات الأسبوع

وخارج نطاق أوقات الدوام الرسمي للمؤسسات المالية لذا تعمل العملات الرقمية دائماً بسرعة طوال 24 ساعة يومياً وعلى مدار 7 أيام خلال الأسبوع.

مدفوعات حكومية اكثر كفاءة
ستقوم الحكومات بقفزة نوعية اذا طورت عملة رقمية للبنك المركزي عندها يمكنها ارسال مدفوعات واسترداد ضرائب وصرف الإعانات في التو واللحظة بدلاً من

ارسال شيكات للأطراف المعنية بالبريد وصرفها مجدداً في البنوك.

لا تحتاج الى تصنيع مادي:
اصدار العملات بالعادة دائماً يحتاج الى مرافق تصنيع مادية مثل المباني

والالات والأوراق والحبر وغيرها من المواد في المقابل انتاج وتطوير العملة الرقمية

كما لا يحتاج الى مرافق كهذه بالإضافة الى ان العملات الرقمية محصنة ضد العيوب المادية كالتلف او التمزق او التزوير او التلوث الموجود في العملة المادية.

صعوبات وعيوب في العملات الرقمية

  • صعوبات التخزين والحفظ:
    العملات الرقمية لا تحتاج الى محافظ مادية لكن تحتاج الى مجموعة متطلبات خاصة للتخزين والمعالجة لذا يعد الاتصال الدائم بالانترنت امر ضروري للغاية وتعد المحافظ عبر رالانترنت ذات الأمان القوي شرط أساسي في تخزين العملات الرقمية وحفظها.
  • التخوف من الهكر والقرصنة:
    المصدر الالكتروني الذي تنبع منه العملة الرقمية يجعلها عرضة للقرصنة والسرقة حيث يمكن للهكرز سرقة العملات الالكترونية من المحافظ على الانترنت او تغيير بروتوكولات العملات مما يجعلها غير نافعة وغير قابلة للاستخدام ولذا يعتبر تأمين الأنظمة والعملات والمحافظ هدف مهم تنفيذه.
  • قيمة غير ثابتة:
    كما انه لا يتمتع سوق العملات الرقمية بثبات في الأسعار ابداً لذلك تحمل العملة تقلبات حادة في الأسعار عند التداول مما يمكن ان يسبب خسارات كبيرة لاشخاص يغامرون في التداول بدون فهم ووعي بالنتائج.
  • وجود منافسة كبيرة وعالية في هذا المجال حيث يوجد عدد كبير من العملات الرقمية في الوقت الحالي.
  • مشاكل الخصوصية:
    كما يمكن ان يؤدي التداول بالعملات الرقمية الى تعريض خصوصيات المستخدمين للخطر حيث تكون النقدية مجهولة ويكاد من المستحيل تتبع المستخدم وتتيح ملفات تعريف الارتباط على الانترنت إمكانية زرع فيروسات وملفات غير مرغوبة على جهاز المستثمر ويمكن للمنظمات او الحكومات ادراج بعض الحسابات في القائمة السوداء او تجميدها بدون سابق انذار للمستخدمين.

محاولة جني المال بطرق مختلفة هي خطوة مبتكرة وذكية

في حين تعاني اغلب مناطق العالم من مشكلة نقص المال يبحث الناس

عن طرق جديدة لكسب المال دون جهد او وقت كبير

كما وتظهر أهمية التداول والاستثمار في العملات الرقمية والتي تعتبر واحدة من ابرز الاستثمارات شيوعاُ في وقتنا الحالي.

زر الذهاب إلى الأعلى