القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر المواضيع

وفاة الداعية المصرية عبلة الكحلاوي عن عمر يناهز 72 عاما متأثرة بفيروس كورونا

 

وفاة الداعية المصرية عبلة الكحلاوي عن عمر يناهز 72 عاما متأثرة بفيروس كورونا

وفاة الداعية المصرية الدكتورة عبلة الكحلاوي ، عن عمر يناهز 72 ، نتيجة إصابتها بفيروس كورونا المستجد

ذكرت بعض المصادر على القريبة على عائلتها ، أن حالتها الصحية كانت صعبة ومتدهورة في أيامها الأخيرة ، التي كانت تمر بها في أحد المستشفيات المخصصة للحجر الصحي لكورونا لاكثر من أسبوع ، وكانت تمكث الداعية على جهاز التنفس الصناعي داخل غرفة العمليات المكثفة.

وأشارت المصادر إلى أن حالتها الصحية تخضع للمراقبة المستمرة ، حيث تم بذل كافة الجهود لإنقاذها.

والدكتورة عبلة الكحلاوي من مواليد 15 ديسمبر 1948 ،هي داعية إسلامية مصرية ، وأستاذة الفقه بكلية الدراسات الإسلامية والعربية للمرأة بجامعة الأزهر ، وهيابنة الفنان محمد الكحلاوي.

التحقت الدكتورة عبلة الكحلاوي بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر ، تنفيذاً لرغبة والدها ، وتخصصت في الشريعة ، حيث حصلت على الإجازة الأكاديمية عام 1974 في الفقه المقارن ، ثم الدكتوراه عام 1978 في نفس الوقت. تخصص وانتقلت إلى منصب واحد في مجال التدريس الجامعي ، بما في ذلك مدرسة التربية للبنات بالرياض ، وبالتالي كلية البنات بجامعة الأزهر ، عام 1979 ، ترأس قسم الشريعة في كلية التربية بمكة المكرمة. المكرامة.

زارت الدكتورة عبلة الكحلاوي الكعبة الشريفة لتلقي دروس يومية بعد صلاة المغرب للسيدات ، واستمرت هذه الدروس من عام 1987 حتى 1989 ، حيث استقبلت خلالها نساء مسلمات من كل مكان في العالم ، وبعد عودتها إلى القاهرة بدأت تعطي يومياً. دروس للسيدات داخل مسجد والدها محمد الكحلاوي في البساتين ، ركزت في محاضراتها على إبراز الجوانب الحضارية للإسلام ، وشرح النصوص الدينية والإجابة على الأسئلة الفقهية.

وأسست الدكتورة عبلة الكحلاوي جمعية خيرية في المقطم للقلق على الأطفال الأيتام ومرضى السرطان ومرضى الزهايمر المسنين تحت اسم جمعية البقايا العظيمة ، بالإضافة إلى مجمع الرفات الكبير بالمقطم.

المصدر : alarabiya

reaction:

تعليقات